الصحة: البدأ بأعمال المؤتمر الوطني للتطوع بمناسبة يوم الصحه العالمي

الصحة: البدأ بأعمال المؤتمر الوطني للتطوع بمناسبة يوم الصحه العالمي في البلدة القديمة في الخليل

افتتحت وزارة الصحة أعمال المؤتمر الوطني للتطوع بمناسبة يوم الصحة العالمي اليوم الاثنين بحضور د.اسعد رملاوي وكيل الوزارة ممثلا عن وزير الصحة د.جواد عواد وممثل محافظ محافظة الخليل وممثلين عن منظمة الصحة العالمية والتعاونية الايطالية وجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني وعدد من الوزارات و الشخصيات الاعتبارية بالشراكة مع لجنة اعمار الخليل وذلك في قاعة السنية في محافظة الخليل في البلدة القديمة-خان شاهين.

في كلمته رحب د.رملاوي بالحضور والمشاركين وشدد على ان اختيار مكان المؤتمر في البلدة القديمة في الخليل جاء تعزيزا ودعما للموقف الوطني والسياسي الفلسطيني.

وقدم شكره للجهود التي بذلت من قبل وحدة العمل التطوعي في الوزارة لانجاح اعمال المؤتمر وان جهود القائمين على المؤتمر من محافظة الخليل و تنظيم حركة فتح ولجنة اعمار الخليل يدل على ترابط الشعب الفلسطيني وانتمائه.

بدوره أشار الى ضرورة تعزيز ثقتنا بأمكانياتنا وتوطين الخدمات الصحية بحيث تقدم الخدمات الصحية لمرضانا في فلسطين وبأيادي فلسطينية وان مستشفياتنا قادرة على ذلك بمافيها المستشفيات الحكومية والخاصة

وفي نهاية كلمته أكد على ضرورة المشاركة المجتمعية في اعمال ونشاطات المؤتمر الذي يستمر لعدة ايام.

تخلل الافتتاح العديد من الكلمات وتوزيع الدروع التقديرية والمحاضرات القيمة والعديد من المحاضرات حول الاستخدام الامن للانترنت وحول مخاطر المخدرات و التدخين اضافة الى محاضرة حول العنف الجندري والصحة العامة وتم عمل فحوصات دم والتبرع بالدم كنشاط في مبنى الهلال الاحمر في البلدة القديمة-عيد شاهين اضافة الى دورة مجانية في الاسعاف الاولي واختتم اليوم الاول للمؤتمر بزيارة محطات التثقيف والعروض في حديقة الصداقة في ساحة مكتب محافظة الخليل.

من جانبه أكد رئيس المؤتمر الدكتور عبد الله القواسمي مدير عام وحدة العمل التطوعي في وزارة الصحة على الرسالة التي يحملها المؤتمر الوطني للتطوع بمناسبة يوم الصحة العالمي في البلده القديمة في الخليل وهي "تعزيز ودعم صمود اهلنا في البلدة القديمه وقهرا للاحتلال الغاشم وذلك من خلال تنظيم فعاليات وانشطة صحية وتثقيفية داعيا المواطنين المشاركة الفاعلة والاستفاده من الانشطة التي يقدمها المؤتمر".

 واشار د. القواسمي ان أعمال المؤتمر  تنتهي في الرابع من نيسان الجاري وان تقديم المحاضرات المتنوعه سيستمر خلال ايام المؤتمر حول أنماط الحياة الصحية والعديد من المواضيع الصحية والتثقيفية مثل مخاطر التغذية الغير صحية على التحصيل العلمي وصحة الاسنان والصحة النفسيه وغيرها اضافة الى العديد من النشاطات والزيارات.

وتجدر الاشارة ان الرابع من نيسان سيتم اختتام أعمال المؤتمر الوطني للتطوع بماراثون رياضي وعرض كشفي وسيتم تسليم جوائز على المتسابقين والمشاركين بحيث ينطلق الماراثون من اسعاد الطفولة الى البلدة القديمة لتكون بداية ونهاية المؤتمر الوطني للتطوع هي صمودنا وعنواننا كفلسطينين اصحاب حق في البلدة القديمة في محافظة الخليل.



شارك معانا

الرجاء الانتظار ...