مدير مجمع فلسطين الطبي يكشف حقيقة "فيديو الطوارئ"

مدير مجمع فلسطين الطبي يكشف حقيقة "فيديو الطوارئ"

رام الله- كشف مدير مجمع فلسطين الطبي د. أحمد البيتاوي حقيقة الفيديو "المحرف" لمريض في قسم الطوارئ.

وأضاف البيتاوي في بيان صحفي، مساء اليوم، أن الفيديو الذي تم تصويره اليوم يعود لمريض من رام الله جرى إدخاله إلى قسم الطوارئ الساعة السابعة مساء حيث أفاد ذووه بتعرضه لسقوط من علو على رأسه، حيث قامت الطواقم الطبية بكل ما يلزم طبيا ومهنيا للمريض، ويظهر الفيديو وجود أجهزة موصوله بالمريض ما يفند رواية صاحب الفيديو حول عدم رؤية أي طبيب له.

وأشار إلى أن لحظة تصوير مقطع الفيديو لم تكن بريئة، ففي تلك الدقائق كان الأطباء الثلاثة العاملين بالقسم يحاولون جاهدين انقاذ حياة مريض آخر دخل الى الطوارئ بحالة حرجة جدا، وجاء ذلك بعد تقديم كل ما يلزم للمريض الأول الذي ظهر في مقطع الفيديو.

وأضاف مدير المجمع أن أهالي المريض رفضوا ادخال ابنهم الى داخل المستشفى، ما اضطر الأطباء إلى ابقائه في غرفة العناية المركزة داخل قسم الطوارئ.

وتابع: إن تداول هذا المقطع دون تدقيق من قبل بعض الصحافيين ودون الرجوع لادارة المجمع يعد سقطة مهنية وموضوعية وطعن في شرف مهنة الصحافة، والتي تقوم اساسا على نقل الحقائق وليس الفبركات.

وأكد أنه جرى إطلاع وزير الصحة د. جواد عواد على كافة التفاصيل والحيثيات، وأن إدارة المجمع ستقوم بتزويده بجميع الوثائق لاتخاذ الاجراءات القانونية لحماية هذه المؤسسة الصحية العريقة وكوادرها.

وقال البيتاوي إن عدد مراجعي قسم الطوارئ في الايام العادية يبلغ ٦٠٠ مراجعا، حيث يصل الرقم الى ١٠٠٠ في ايام الأحداث والمواجهات، فيما تعمل الكوادر الطبية بكل امكانياتها لانقاذ ورعاية المرضى من ابناء شعبنا.

ودعا البيتاوي نقابة الصحافيين الى اتخاذ موقف واضح بخصوص الفيديو المتداول وناشريه من الصحافيين، لتجنب نشر مثل هذه الشائعات الخطيرة.


شارك معانا

الرجاء الانتظار ...