وزيرة الصحة: خدماتنا الصحية والتحويلات ستقدم بعدالة وشفافية وهذا واجبنا

رام الله- أكدت وزيرة الصحة د. مي الكيلة أن الخدمات الصحية والتحويلات الطبية ستقدم بعدالة لأبناء شعبنا، وهذا وجبنا وليس منة من أحد، وأن مؤسساتنا بنيت بدماء الشهداء ونحن مؤتمنون عليها.

جاء ذلك خلال زيارتها وحدة شراء الخدمة "التحويلات الطبية"، صباح اليوم واجتماعها بالطاقم العامل فيها، وفي اجتماع ثان مع المدراء العامين في الوزارة.

وأضافت وزيرة الصحة أن الزيارات الميدانية المفاجئة ستكون نهجا متبعا بشكل دوري داخل مراكز الوزارة، وذلك للاطلاع عن كثب على سير العمل وتلمس الانجازات والاشكاليات في حال وجودها.

وقالت إن وزارة الصحة يجب أن يكون عملها مبنيا على قاعدة العدالة الاجتماعية، لذا فإن أي مريض سيحصل على علاجه داخل مراكزنا الحكومية والوطنية، فيما سيحصل من لا يتوافر علاج له على تحويلة طبية في المكان المناسب.

واطلعت الوزيرة الكيلة على سير عمل الوحدات والإدارات العامة داخل الوزارة واحتياجاتها والاشكاليات التي تواجه عملها، مشددة على أن الوضع السياسي والاقتصادي الحالي الذي تمر به فلسطين يستلزم من الجميع أن يكونوا جنودا لخدمة القضية والشعب.

وأوعزت وزيرة الصحة لجميع المدراء العامين بالعمل بكل طاقاتهم لخدمة أبناء شعبنا وللنهوض بالقطاع الصحي والبناء على ما تم إنجازه، وأن نضع صوب أعيننا تضحيات شعبنا وشهدائنا وأسرانا، وأن نكون مؤتمنين على هذه التضحيات.


شارك معانا

الرجاء الانتظار ...