وزارة الصحة تناقش الخطة الاستراتيجية الصحية الوطنية ٢٠٢١-٢٠٢٣

وزارة الصحة تناقش الخطة الاستراتيجية الصحية الوطنية ٢٠٢١-٢٠٢٣
رام الله - اجتمعت وزيرة الصحة د. مي الكيلة Mai Alkaila ، اليوم الإثنين، بمختلف الإدارات في وزارة الصحة لعرض الخطة الاستراتيجية الصحية الوطنية المحدثة ( ٢٠٢١-٢٠٢٣ ) ومناقشتها وتحديد الأولويات وخطة العمل بها وتنفيذها.
وتتضمن الخطة الاستراتيجية تطوير القطاع الصحي بشكل عام من خلال تحديد الأهداف وسبل التطوير على صعيد البناء والخدمات الصحية والكادر البشري، من أجل توطين العلاج وتطوير القطاع الصحي في مختلف مقوماته، وصولاً للتغطية الصحية الشاملة.
وتتناول الخطة الاستراتيجية دراسة شاملة لأثار وتبعات مواجهة جائحة كورونا على القطاع الصحي، وتحديد كافة المحاور وتطويرها وزيادة فاعلية التعامل معها مستقبلاً.
وقالت وزيرة الصحة د. مي الكيلة ”الخطة الاستراتيجية الصحية الوطنية هي بمثابة خارطة شاملة لآلية التعامل المستقبلي فيما يتعلق بكافة الجوانب الصحية، حيث تقوم الاستراتيجية على الدراسة العلمية المعمقة لتحديد كافة نقاط الضعف وآلية التعامل معها وتصويبها، وتعزيز نقاط القوة وتطويرها“
وأضافت الوزيرة ”فلسطين تعاملت مع جائحة كورونا بشكل علمي ومدروس من قبل مختلف اللجان الوبائية والوطنية ولجان الطوارئ، وهذا كان له الأثر الكبير في التعامل مع الجائحة رغم أنها المرة الأولى التي يتعرض فيها العالم أجمع لظروف صحية كهذه، ونجحنا في ذلك بشهادة الكثير، ونمضي قدماً حتى نتخلص من الفايروس“.
وذكرت الوزيرة أن القطاع الصحي الحكومي شهد مزيداً من التطوير الكبير منذ بداية الجائحة بدعم وجهود وطنية ومساندة العديد من الدول الصديقة، وهذا يدل على هدف الحكومة الفلسطينية ورؤيتها بتطوير النظام الصحي ككل رغم الأزمات.
ويأتي الاجتماع لاحقاً للعديد من الاجتماعات التي بحثت الخطة الاستراتيجية بمختلف جوانبها.
وحضر الاجتماع وكيل وزارة الصحة المكلف د. وائل الشيخ، مدير عام الرعاية الصحية الأولية د. كمال الشخرة، مدير عام الخدمات الطبية المساندة أسامة النجار، القائم بأعمال مدير عام المستشفيات د. نجي نزال، القائم بأعمال مدير عام ديوان الوزيرة د. علي عبد ربه، د. ياسر بوزية قائم بأعمال مدير عام الصحة العامة، د. أحمد البيتاوي المدير التنفيذي لمجمع فلسطين الطبي، علا العكر قائم بأعمال مدير عام السياسات الصحية والتخطيط، سامر جبر مدير الاقتصاد الصحي في الإدارة العامة للتخطيط.

شارك معانا