وزيرة الصحة: استشهاد الأسير أبو وعر يعكس حجم الإجرام الإسرائيلي وإمعانه بتصفية الأسرى داخل السجون


وزيرة الصحة: استشهاد الأسير أبو وعر يعكس حجم الإجرام الإسرائيلي وإمعانه بتصفية الأسرى داخل السجون

رام الله- أدانت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة Mai Alkaila تعمد سلطات الاحتلال الاستمرار في سياسة الاهمال الطبي تجاه الأسرى والتي أدت إلى ارتقاء العديد منهم داخل الأسر، وآخرهم الأسير المريض كمال أبو وعر والذي كان يعاني من مرض السرطان.
ونعت وزيرة الصحة الشهيد أبو وعر، محملة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن استشهاده.
وأضافت الوزيرة الكيلة أن ارتقاء الشهيد أبو وعر يؤكد إمعان سلطات الاحتلال في إجرامها بحق الأسرى وتنكرها لجميع المواثيق والأعراف والقوانين الدولية.
وأشارت إلى أن الأسير أبو وعر كان لا يقوى على أي جهد، في حين أصرت سلطات الاحتلال أن يموت داخل السجن وأن لا تفرج عنه ليعيش آخر أيامه بين عائلته وأصدقائه، ما يعكس حجم الجريمة والإمعان في القتل والتصفية للأسرى داخل السجون.
وناشدت وزيرة الصحة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والحقيقية بالتدخل لإنقاذ بقية الأسرى المرضى المتواجدين في سجون الاحتلال، وبينهم 11 مريضاً مصاباً بالسرطان وأكثر من 700 مريضاً يعانون من مختلف الأمراض.

شارك معانا