من مجمع فلسطين الطبي ندين بشدَّة أي اعتداء على الطواقم العاملة في مختلف مراكز العلاج الصحية الحكومية والأهلية والخاصة.

من مجمع فلسطين الطبي، وزيرة الصحة د. مي الكيلة  باسم السيد الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. محمد اشتية: ندين بشدَّة أي اعتداء على الطواقم العاملة في مختلف مراكز العلاج الصحية الحكومية والأهلية والخاصة.
-الطواقم العاملة في القطاع الصحي، عملت، ولا تزال على مدار الساعة، بأكثر من طاقتها في تقديم العلاج والخدمة الإنسانية لأهلنا، وقد قدمت نموذجاً مشرفاً في علاج المرضى ومواجهة الوباء.
-نؤكد على الجهود الكبيرة التي تبذلها مختلف نقابات العمل الصحي في الوقوف والمساندة بجانب وزارة الصحة، ونحن جميعنا نعمل جنباً إلى جنب في تقديم الواجب الوقائي والعلاجي لأهلنا وتطوير المنظومة الصحية.
-د. الكيلة: القانون هو الجسم الذي يحاسب كل معتدٍ على أبناء شعبنا، نتفهم موقف نقابة التمريض رداً على الاعتداء بحق الممرضة إيناس نزال، ونتمنى من جميع العاملين في قطاع التمريض مواصلة عملهم، الذي نقدره جيداً، من أجل مواصلة تقديم الخدمة الوقائية والعلاجية لأهلنا.
وزيرة الصحة: نحيي باسم السيد الرئيس محمود عباس و رئيس الوزراء د. محمد اشتية والحكومة الفلسطينية، كل طبيب وممرض وفني مختبر وصيدلاني وإداري على وقفتهم الإنسانية المشرفة، في تلبية الواجب الإنساني وتطوير القطاع الصحي الوطني.

شارك معانا