وزيرة الصحة: نطالب بالإشراف على الوضع الصحي للأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم ولا نثق بما تقوله سلطات سجون الاحتلال

وزيرة الصحة: نطالب بالإشراف على الوضع الصحي للأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم ولا نثق بما تقوله سلطات سجون الاحتلال

رام الله- طالبت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة بالإشراف على الوضع الصحي للأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته وزيرة الصحة عبر الفيديو كونفرنس مع رئيسة بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في فلسطين إليس دوبوف، اليوم الأربعاء، بحضور مديرة وحدة التعاون الدولي في الوزارة أ. ماريا الأقرع، و أ. نظام رمضان من وحدة الشؤون القانونية.

وقالت الوزيرة الكيلة إن الشعب الفلسطيني وقيادته قلقون للغاية على الأسرى الأربعة، ونطالب اللجنة الدولية للصليب الأحمر بزيارتهم والاطمئنان عليهم والتأكد من ظروف اعتقالهم.

وتابعت: لا يحق للاحتلال الإسرائيلي أن يكون فوق المجتمع الدولي والقوانين الدولية.

وأكدت د. الكيلة أننا لا نثق بالمعلومات التي تقدمها سلطات سجون الاحتلال الإسرائيلي عن الوضع الصحي للأسرى، خصوصاً الأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، قالت إن المحامي فيلدمان، تمكن ظهر اليوم الأربعاء، من زيارة الأسير زكريا الزبيدي بمعتقل الجلمة، وتبين أنه تعرض للضرب والتنكيل خلال عملية اعتقاله مع الأسير محمد العارضة، ما أدى الى إصابته بكسر في الفك وآخرين في الأضلاع.

وبينت الهيئة، في بيان صحفي، أن الأسير الزبيدي تم نقله الى أحدى المستشفيات الإسرائيلية وأعطي المسكنات فقط بعد الاعتقال، كما يعاني من كدمات وخدوش في مختلف أنحاء جسده بفعل الضرب والتنكيل

شارك معانا