زيارة دعم ومساندة لمؤسستي الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال ولجان المرأة الفلسطينية

•زارت وزيرة الصحة د. مي كيلة ، اليوم الثلاثاء، مؤسستي الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال ولجان المرأة الفلسطينية، دعماً وتضامناً معها بعد استهداف الاحتلال لها بتصنيفها ضمن 6 مؤسسات حقوقية وأهلية كمؤسسات "إرهابية".‬
‫ ‬
‫-أكدت د. الكيلة تضامنها مع هذه المؤسسات، واهتمام القيادة والحكومة الفلسطينية بها، وحرصها على استمرار عملها.
‫ ‬
-يذكر أن وزيرة الصحة زارت، الخميس الماضي، مؤسستي الضمير والحق، دعماً وتضامناً معها.


شارك معانا