اجتماع ثنائي بين وزارة الصحة الفلسطينية ومنظمة الصحة العالمية

خلال اجتماع ثنائي بين وزارة الصحة الفلسطينية ومنظمة الصحة العالمية، اليوم الأربعاء، جرى بحث العديد من البرامج والتخصصات الصحية في الوزارة على الصعيد الفني والبنية التحية والكوادر البشرية.
-ترأست د. الكيلة الاجتماع بحضور مدير مكتب منظمة الصحة العالمية قي فلسطين د. ريتشارد بيبركورن وممثلين عن مختلف الوحدات والدوائر والبرامج الصحية ذات العلاقة بالوزارة.
-ناقش الاجتماع مختلف الجوانب الصحية، خاصة المتعلقة بصحة المسنين والمراهقين وصحة المرأة والصحة الإنجابية والعنف المبني على النوع الاجتماعي وملفات شلل الأطفال والأورام، وملف جائحة كورونا والتعطعيمات ضد كوفيد-١٩، ومختلف الاستراتيجيات المتعلقة بهذه البرامج والملفات، وبحث آليات تطويرها وتعزيز البرتوكولات المتعلقة بها.
-أكدت الوزيرة الكيلة على أن الخطة الاستراتيجية للوزارة تشمل تطويراً شاملاً للقطاع الصحي الحكومي، وتهدف لإحداث نقلة نوعية، وقد بدأنا بالعديد من المجالات، لا سيما متابعة عمل المستشفيات من الميدان وتصويب الفجوات وتعزيز القدرات وتوفير ما يلزم من نقص.
-أشارت الوزيرة إلى الدعم الكبير الذي تقدمه منظمة الصحة العالمية للوزارة، وأشادت بجهود الشركاء والداعمين المحليين والدوليين.
-أكد مدير مكتب منظمة الصحة العالمية في فلسطين أن المنظمة تعمل بالشراكة مع الوزارة على استحداث وتطبيق العديد من البروتوكلات الصحية العالمية فيما يخص البرامج الصحية في فلسطين، مشيداً بالتطور الذي يشهده القطاع الصحي الفلسطيني.

شارك معانا