اطلاق نتائج الدراسة التقييمية لواقع خدمات صحة الأم والطفل وحديثي الولادة

جرى، اليوم الأربعاء، إطلاق نتائج الدراسة التقييمية لواقع خدمات صحة الأم والطفل وحديثي الولادة، والتي تم تنفيذها في عدد من المستشفيات الحكومية ومراكز الرعاية الصحية الأولية في الضفة الغربية بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة للأطفال "يونيسف" ومؤسسة جذور للإنماء الصحي والاجتماعي، بحضور وزيرة الصحة د. مي الكيلة والسيدة لورا بيل نائبة ممثل " يونيسيف " والسيدة انجريد نورستن رئيسة التعاون في مكتب الممثلية النرويجية، والدكتور أمية خماش مدير مؤسسة جذور للإنماء الصحي والاجتماعي.
- وزيرة الصحة: صحة الأمهات والأطفال من المؤشرات الصحية الأساسية التي تعكس قوة وكمالية النظام الصحي على المستوى الوطني والعالمي. وعلى ضوء ذلك، وضعت الاستراتيجية العالمية لضمان قدرة كل امرأة وطفل، في أي مكان في العالم وفي كل الظروف، على البقاء والنماء بحلول عام ٢٠٣٠ وذلك من خلال حق الحصول على رعاية صحية متكاملة وذات جودة عالية.
- د. الكيلة: نعمل بكل جهد على تعزيز صحة الأمهات والأطفال وحديثي الولادة، وبالرغم من التحديات التي يواجهها شعبنا بسبب ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، فقد كانت وزارة الصحة حاسمة في دعم المشاركة والعمل وجهود التنسيق مع الشركاء وتظافر الجهود لتحدي الصعوبات والمعيقات بالوصول الى المناطق النائية والمهمشة من أجل تنفيذ خطة عمل تستهدف خفض معدل أمراض ووفيات الأمهات والأطفال وحديثي الولادة، من خلال تطبيق البروتوكولات وتحسين الرصد وبناء قدرات مقدمي الخدمة وتجهيز المرافق الصحية بالمعدات والاجهزة الطبية والادوية اللازمة. وقد ساهمت هذه الجهود في انخفاض مطرد في معدل وفيات الأمهات والأطفال في الفترة ما قبل جائحة كورونا، حيث انخفض معدل وفيات الأمهات من 38 لكل 100 ألف ولادة حية في عام 2009 الى 19.9 لكل 100 ألف ولادة حية خلال العامين الماضيين، بينما انخفض معدل وفيات الأطفال دون عمر السنة بما يقارب نسبة 65٪ في العام ٢٠١٩ مقارنة بالمعدل عام 1992.
- الوزيرة الكيلة: تسعى وزارة الصحة الفلسطينية الى تحسين الخدمات الصحية وتوفيرها لجميع المواطنين دون تمييز، حيث تعد الدراسة التقييمية أداة قياس لمدى استعداد المرافق الصحية لتلبية الاحتياجات الصحية ووسيلة لتعزيز جودة الخدمات المقدمة.
- وزيرة الصحة: نثمن الجهود الكبيرة والعمل المتواصل والحثيث من قبل الوحدات ذات الشأن في الوزارة والشركاء والداعمين لتنفيذ هذه الدراسة التي ألقت الضوء على واقع الخدمات المقدمة في المستشفيات ووحدات رعاية حديثي الولادة وعيادات الرعاية الصحية الاولية، وقد لمست الدراسة بعض الفجوات ونقاط الضعف وخلصت الى مجموعة من التوصيات التي تشكل خارطة طريق لتحسين وتعزيز الخدمات في تلك المرافق الصحية.

شارك معانا